فرنجية تحت وابل الانتقاد

خاص – Lebanese Politico

تتواصل موجة الانتقاد للوزير السابق سليمان فرنجية من قبل بعض جمهوره على إثر اللقاء الذي جمعه بالنائب جبران باسيل على مائدة الامين العام لحزب الله.

ويعتبر جمهور “المرده” بأنّ فرنجية قد انقلب على كلّ الخطاب الذي رفعه في السنوات الاخيرة واعتمد الاسلوب نفسه الذي ينتهجه باسيل لناحية مهاجمة الآخرين والمسارعة للجلوس معهم تماشياً مع متطلّبات الحسابات السياسية.

وإذ يُشدّد مناصرو فرنجية على اعتبار باسيل رمزاً من رموز الانحطاط السياسي، يعتبرون أنّ إصرار فرنجية على الدفاع عنه تحت مُسمّى “الخط الوطني” وتحالفات الممانعة، يُعدّ ارتهاناً يخلو من كلّ أشكال الاستقلالية وحريّة القرار وضربة قاضية للتماهي بين الاقوال والافعال.