القوات تركت الخيار لمناصريها


في وقت لم تدع اي اطراف حزبية رسميا مناصريها الى المشاركة، سجلت مواقف مؤيدة للتحرك ولتوجهات بكركي، من احزاب وتجمعات سياسية وسيادية عدة، منها حزب الوطنيين الاحرار والقوات اللبنانية. في السياق، أكد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب بيار بو عاصي أن “القوات اللبنانية” تركت الخيار لمناصريها بالتوجه الى بكركي السبت لأنها لا تريد لا تسييس طرح الراعي بحياد لبنان وعقد مؤتمر دولي داعم له ولا “تحزيبه” كي تبقى بكركي هي المرجعية للمقاربة المطروحة. كما شدّد على أن لا صعود “القوات” الى بكركي ولا دعمها لمواقف البطريرك له جانب طائفي بل بعد وطني لما يشكل هذا الصرح من مرجعية وطنية. واشار الى أن عندما يتبنى الشعب الطرح يأخذ الأخير الدفع اللازم ليتحقق، مضيفاً: “هذا ما نتمناه من توجّه الناس الى بكركي وما بعده. يجب ان يكون هناك تماه بين الناس والمسؤولين أو المرجعيات لأنه يؤدي الى ديناميكية شاملة تقود الى تغييرات مجتمعية. تابع “أسوأ ما يصيب مجتمعاً يمر في أزمة هو عدم رؤية أي أفق للحل. الناس رأت في طروحات بكركي افقاً وباب أمل وإمكانية لعدم الاستسلام للأمر الواقع. لذا أعتقد انها ستلبي النداء وتتوجه الى بكركي السبت كي تقول إن لبنان بلدنا ولن نسمح لأحد أن يعمد الى خنقنا فيه إقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً ولن نموت صامتين. وتأتي هذه الخطوة تمهيداً لأفق الحل أي الحياد وانفتاح لبنان على المجتمع الدولي”.

شاهد أيضاً

مقدمات نشرات الاخبار المسائية

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الخميس 22/4/2021   * مقدمة نشرة اخبار “تلفزيون لبنان” فيما …