تصعيد اهالي الشهداء


يتجه اهالي ضحايا فوج اطفاء بيروت الى التصعيد الميداني في ظل عدم كشف نتائج التحقيقات في انفجار المرفأ، مطالبين بجلسة طارئة لمجلس النواب لرفع الحصانة عن المعنيين بالملف والاطلاع على مجرى التحقيق ورفع السرية عنه واعلان الرابع من آب يوم حداد وطني.

واكدوا الاتجاه الى التصعيد “إن لم تتم تلبية ندائنا ولن نسكت ولن نستكين حتى معرفة الحقيقة ورد الاعتبار الى شهدائنا.

وسأل هؤلاء ” ما حقيقة النفق الموجود بالقرب من مرفأ بيروت ولماذا لم يبلَّغ عناصر فوج الاطفاء بخطورة المواد داخل العنبر 12؟

وما سبب غياب المسؤول عن العنبر اثناء اندلاع الحريق؟