هل تمنح واشنطن الفرصة للمبادرة الفرنسية؟


“إنتخابات تشرین الثاني” ھي الإستحقاق والمحطة والحد الفاصل في الحسابات والخیارات الأمیركیة… ویبدو أن الإدارة الأمیركیة تمنح المبادرة الفرنسیة فرصة النجاح لإبقاء لبنان في “غرفة العنایة والإنعاش” الى حین یمر الإستحقاق الأمیركي، ولا تمانع في الحركة الفرنسیة في ھذا الوقت الضائع بانتظار ما ستسفر عنه معركة البیت الأبیض، خصوصا وأن الملف اللبناني لیس “مغریا” ولا تنطبق علیه شروط التعامل مع الملفات الخارجیة الأخرى التي تسعى إدارة ترامب الى الإستثمار فیھا وتحقیق بعض الإنجازات وأولھا ملف السلام وملف إیران…

شاهد أيضاً

جبران قديساً

بُعيد منتصف ليل أمس، شهد لبنان تقاطر حجاج مسيحيين من كل أصقاع الأرض، ما تسبّب …