ماكرون أخضع الجميع


قال السفیر السابق جوني عبدو إن حزب الله خضع بسبب وضعه المأزوم، وإن ماكرون قدم له مخرجا للخروج من أزمته المالیة والاقتصادیة، رغم أن السید حسن نصرالله یكابر ولا یعترف بالأزمة.
ورجح عبدو أن یكون حزب الله وعد ماكرون بالإنسحاب من سوریا والمناطق العربیة التي ینفذ فیھا عملیات إرھابیة مقابل تخفیف العقوبات عنه. وكشف عبدو أن ماكرون أخضع كل القوى السیاسیة وأجبرھم على الإستجابة لتسمیة سریعة لرئیس الحكومة بسبب إمتلاكه معلومات عن عقوبات أمیركیة قاسیة على القوى السیاسیة، وأنه یحمل ملفات لكل واحد منھم.