لبنان لم يفشل


وضع المنسق الخاص للأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيتش كعادته وبتعابيره الفجّة والواقعية الإصبع على الجرح مشخّصاً مكمن العلة في “الأزمة الوجودية الحالية” التي يمرّ بها البلد، فغرّد كاتبا:

“بعد مرور 100 عام على إنشائه، عاش لبنان خلالها تاريخاً غنياً ومضطرباً، متشابكاً بشكل قاتل مع تاريخ المنطقة الأوسع، وحقق كثيراً من الإنجازات المذهلة ولكن أيضاً مع خيبات أمل وأزمات عميقة. ومع ذلك فهو لا يزال يبرز بنسيجه الاجتماعي الفريد من نوعه كنموذج للتعايش والثقافة وللشعب المنفتح والصامد على رغم من أزمته الوجودية الحالية، ليس لبنان هو من فشل، بل الطبقة السياسية هي التي استمرت في خذلان البلاد وشعبها”.