غطاء أوروبي لماكرون


لفت الانتباه أمس الغطاء الأوروبي لمواقف الرئيس الفرنسي تجاه لبنان، إذ عبّر الاتحاد الأوروبي عن شعوره “بخيبة الأمل والقلق” بسبب اعتذار الرئيس مصطفى أديب و”الملابسات التي أدت إلى قراره”، مشدداً على أنّ تشكيل حكومة المهمة التي تتولى إجراء الإصلاحات المطلوبة هو بمثابة شرط مسبق لحصول لبنان على دعم صندوق النقد الدولي. وحث مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل في بيان القيادات اللبنانية على “بذل كل ما بوسعها لتشكيل الحكومة بسرعة”، مؤكّدًا أنّ ذلك “سيكون ضروريًا للتوصل إلى اتفاق مطلوب بشكل عاجل مع صندوق النقد”.