ضحاياهم اكثر من ان تحصى


ضحاياهم اكثر من ان تحصى والوطن في طليعتها. مبنى وسط بيروت الرائع الشاهد على ابداعات مهندسته الراحلة زها حديد الذي احترق بنار تلحيم باتت “نكتة ” على كل لسان، ليس الا رسالة جديدة من هؤلاء الى الداخل والخارج وكل من يعنيهم الامر. ومن لم تطله من اللبنانيين حرقة قلب على شهيد سقط في انفجار، تحرقه رؤية بيروت تحت نيران مخطط الاجرام.