المبادرة على المحك


انتهت المشاورات التي اجراها رئيس الجمهورية امس واليوم، ومحورها عملية تأليف الحكومة، الى زيادة المشهد فوق ضفة التشكيل تلبدا وضبابية، حيث سجّل تصلّب قوي ابداه الثنائي الشيعي تجاه التمسك بوزارة المال وبتسمية الوزراء الشيعة في الحكومة، في حين حذا عدد من القوى السياسية حذو حزب الله وحركة امل ايضا، مطالبا باختيار من يمثّلونه في مجلس الوزراء. وقد وضع هذا الواقع المستجد المبادرة الفرنسية برمّتها على المحك، فهل تصمد؟