انتقادات لكلام عون


علت بعض الأصوات المنتقدة لكلمة الرئيس ميشال عون في عيد الجيش، لجهة تكراره الاتهام نفسه الذي كان وجّهه الرئيس حسان دياب الى شخصيات لم يسمّها، تجوب العالم تحريضاً لمنع مساعدة الدولة اللبنانية،ولكن لا رئيس الجمهورية ولا قبله رئيس الحكومة سمّى من يقصد بهذا الاتهام الخطير، علماً انّه مع أزمة جائحة كورونا، توقفت الرحلات في العالم كله، وعلى رغم من ذلك لا يجوز غضّ النظر عن اتهام خطير من هذا النوع، وأتى من أعلى مرجع في الدولة، وتذكيراً بأنّ اللواء عباس إبراهيم كان زار الرئيس سعد الحريري على أثر كلام دياب، نافياً ان يكون الحريري هو المقصود. فهل سيجدّد إبراهيم لقاءاته وجولاته لتبريد الأجواء التي سخّنها كلام رئيس الجمهورية.

شاهد أيضاً

وهبه يستدعي السفير الإيراني الإثنين

رأى وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال شربل وهبه، في حديث لبرنامج “لبنان في …