المبادرة او الرحيل


قال مسؤول كبير نحن في القعر، العالم يحثّنا ولا نسمع، لكن على الحكومة ان تعلم انّ الجمرة لا تحرق الّا مكانها، والجمرة في يدنا، واللبنانيون هم من يحترقون، وهم من يتوجّعون، وهم من يعانون، وهم من يَتبهدلون كل يوم.

والحكومة طرشاء بكماء خرساء، هذا التسيّب القائم لا يمكن ان يستمر، فإمّا ان تبادر الحكومة الى الانجاز الجدي والاصلاح الحقيقي، وامّا ان تغادر وتُفسح الطريق لتشكيل حكومة جديدة، لعلها تحمل الخلاص معها للبنان.

شاهد أيضاً

هذه أسباب هجوم «الحزب» على بكركي

فاجأ السيد حسن نصرالله الوسط السياسي بردّه على دعوة البطريرك الماروني بشارة الراعي لعقد مؤتمر …