نقطة تحوّل


تساءلت أوساط إذا كان نداء المطارنة في العام 2000 شكل نقطة تحوّل في الوضع الداخلي وبدایة مرحلة جدیدة في لبنان بلغت نقطة الذورة في العام 2005، فھل یكتسب نداء الراعي مقومات وإمكانیة أن یكون كذلك؟