مناورة جديدة


اعتبرت مصادر اقتصادية متخصصة وواسعة الإطلاع أن ما يحكى عن استيراد النفط والمواد الغذائية والأدوية وسلع أخرى من إيران أو غيرها بالليرة اللبنانية لا يعدو كونه مناورة جديدة من سلسلة المناورات الهادفة الى إلهاء اللبنانيين بسجالات ونقاشات وخيارات لا تمت الى واقع الحلول المطلوبة لأزمتهم بصلة، وعملية شراء للوقت ستؤدي الى مزيد من الانهيار الذي يسمح لحزب الله بوضع يده على ما بقي من مقومات الإقتصاد اللبناني والنظام المصرفي الرسمي والخاص، واستكمال مشروعه لإلحاق لبنان بالمشروع الإيراني على مستوى المنطقة والعالم.