ماذا قصد باسيل بتغريدته؟

غرّد رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل على حسابه على “تويتر” قائلا :”اوّل شي، انا قلت بـ١٤ شباط ٢٠١٩ انها رح تكون طويلة وصعبة؛ تاني شي، ولا يوم عملنا تسوية على الفساد ولا منعمل، نحنا منعمل تفاهمات؛ تالت شي، خلصنا من التسوية، بيكفي قدّي دفعنا تمنها!”

وقد توقفت أوساط مطلعة أمام القسم الأخير من التغريدة والتي يقول فيها “تالت شي، خلصنا من التسوية، بيكفي قدّي دفعنا تمنها!”، والمقصود بذلك وفق الأوساط نفسها، الآتي:

1- يتوجّه باسيل بهذا الكلام للرئيس سعد الحريري في رسالة مفادها ان لا عودة إلى التسوية التي قامت على قاعدة الرئيس ميشال عون في بعبدا والحريري في السراي.

2- قال الحريري أمس ان عودته إلى الحكومة تحصل وفق شروطه، فرد عليه باسيل ان لا عودة إلى الحكومة طالما عون في بعبدا.

3- تقصّد باسيل ان يوجه رسالته لكل من يفاوض الحريري لترؤس الحكومة المقبلة بان هذا التفاوض ممره بعبدا لا بيت الوسط.

4- حدد باسيل في موقفه سقف التفاوض: عودة الحريري إلى الحكومة تعني عودة باسيل بدوره إلى الحكومة، وهذه المعادلة غير قابلة للكسر، لأن عودة الحريري من دون باسيل تعني هزيمة لعون وباسيل معا، وهذا الأمر لن يحصل.

5- يعتبر باسيل أن أي كلام عن حكومة اختصاصيين مستقلين تعني استبعاد الحريري تلقائيا، لأنه ليس باختصاصي وغير مستقل.

شاهد أيضاً

أتطالبُ حقاً بانقلاب؟

لا ضرورة للتكرار. يعرف اللبنانيون جميعاً أننا في أسفل الدركات. لم يسبق أن كحَّلوا عيونهم …