الكاظمي يواصل بسط سلطته في مواجهة الميليشيات


مع انطلاق العملية العسكرية لضبط الحدود الإيرانية العراقية، أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، أنه لن يسمح بسرقة المال العام في المنافذ الحدودية. وأضاف من منفذ مندلي الحدودي “ان مرحلة إعادة النظام والقانون بدأت ولن نسمح بسرقة المال العام في المنافذ”.

كما أكد أن “الحرم الجمركي بات تحت حماية قوات عسكرية”، مشيرا إلى أن “زيارته للمنفذ رسالة واضحة لكل الفاسدين بأنه لم يعد لديكم موطئ قدم في المنافذ الحدودية أجمع وعلى جميع الدوائر العمل على محاربة الفساد لأنه مطلب جماهيري”.

شاهد أيضاً

الراعي: قرار الحرب والسلم تُقرره الحكومة اللبنانية لا الحزب

شدد البطريرك الماروني، الكاردينال بشارة بطرس الراعي، على أنه لم يدع أبداً إلى مؤتمر تأسيسي، …