الفاتيكان داعم بقوة للحياد


أكدت مصادر مطلعة على أجواء الحاضنة البابوية أنّ الزيارة الفاتيكانية المرتقبة للبطريرك بشارة الراعي ستكرس التوجه الذي أطلقه من أجل حياد لبنان، وتبلور أكثر فأكثر صورة الدعوة الرعوية لتعزيز جبهة “حياد لبنان” باعتبارها الكفيلة وحدها بالحؤول دون أن تبتلعه نيران الإقليم ومحاوره المتناحرة، بخاصة ان الفاتيكان من أكثر الداعمين لخيار الحياد الذي وحده يعيد إلى لبنان استقراره ويثبت المسيحيين بأرضهم.