الحياد في صدارة المشهد


بقي مشروع بكركي الحيادي متسيدا المشهد السياسي في البلاد ويتوقع ان يبقى كذلك في المرحلة المقبلة في ضوء الانقسام العامودي بين اللبنانيين حوله بين محوري الحياديين الراغبين بلبنان آمن مستقر والمحورِيين الدافعين الى ابقاء لبنان في فلك الممانعة الايراني بما يستتبع ذلك من تداعيات كارثية على البلاد والعباد.

شاهد أيضاً

إليكم عينة من الإشكالات التي تحصل في السوبرماركت

19 إشكالاً سُجّلوا في سوبرماركات لبنان خلال شهر آذار. يكاد يصل “الدم إلى الرِكَب” بسبب …