هل يجرؤ عون؟

طالبت الثورة بانتخابات نيابية مبكرة، وقد وضعت هذا المطلب في رأس أولوياتها كهدف للتخلص من الطغمة الحاكمة التي انهار لبنان على يدها، فهل يتجاوب الرئيس ميشال عون مع المطلب المحق للناس؟

وهل يجرؤ إلى الدعوة لانتخابات مبكرة؟

بالتأكيد كلا، لأن شعبية تياره في حالة تراجع مخيف، ووضعه بالأرض، ويخشى من اي انتخابات تؤدي إلى محاسبته وتقليص تكتله النيابي إلى ما دون ما هو عليه اليوم، مقابل تقدم القوات اللبنانية بما يفوق حجم تكتل عون النيابي اليوم.

شاهد أيضاً

هل سيبيع باسيل روسيا مرونة ما؟

في التطورات المتواصلة منذ نهاية الاسبوع الماضي على ضفاف القضاء وسلطته، يقف التيار العوني وحيدا …